نسخة تجريبية

انطلاق مهرجان «كافل اليتيم 21» بتاروت

تاريخ النشر : 19 ابريل 2016 - 12 رجب 1437
انطلاق مهرجان «كافل اليتيم 21» بتاروت

أطلقت لجنة كافل اليتيم التابعة لجمعية تاروت الخيرية مؤخرا، مهرجانا بعنوان «كافل 21» والذي خصص ريعه لصالح الأيتام المشمولين باللجنة.

وقال رئيس مجلس إدارة جمعية تاروت الخيرية حسين المشور، إن المهرجان يحظى باهتمام ومتابعة من المجتمع، ويشرف عليه مجموعة من الشباب الذين عوّدونا على التنظيم المتميز في كل عام على مدار 21 عاما من النجاح.

وبين إن مهرجان كافل اليتيم هو واحد من الفعاليات التي تشرف عليها جمعية تاروت لدعم مشروع كفالة الأيتام، ونشر ثقافة العمل التطوعي في الأوساط الشبابية بالمحافظة، كما يساهم في ترسيخ جملة من القيم مثل حب الخير وحب الأيتام لدى المجتمع، مما كان له نتائج كبيرة، أقلّها رعاية وكفالة بعض الأيتام المسجلين لدى الجمعية. وأكد المشور أن مشروع كافل اليتيم بجمعية تاروت الخيرية له «3» أهداف رئيسية، هي: اعانة الايتام ماديا وتربويا ونفسيا وصحيا ودراسيا، تحقيق الترابط الاجتماعي، وتعميق روح التكافل، مبينا أن المشروع يدعم ويساند «54» عائلة باجمالي «115» فردا، ويقدم لهم العديد من الخدمات، منها المساعدات النقدية والغذائية، المساعدات الدراسية، دعم ومساندة الطلاب الجماعيين منهم، فرحة العيد، وكذلك برنامج الرحلات. وأعرب المشور عن أمله في تواصل النجاح الذي تحقّق خلال العقدين الماضيين، بعد ان تأصلت التجربة واصبح الجميع على قناعة تامة بأهمية رعاية الأيتام وإدخالهم في الحياة الاجتماعية، لافتا الى ان المهرجان قناة للعمل الخيري، ودعم المشاريع الاجتماعية التطوعية، مشيرا إلى أن كفالة الأيتام في جمعية تاروت الخيرية تشمل الإعالة والعلاج والنفقة والمساعدات الموسمية، وطالب الفرق المشاركة بالالتزام بالروح الأخوية والرياضية لإنجاح الدورة والالتزام بالأخلاق الحميدة والتنافس الشريف لتحقيق أهداف الدورة الاجتماعية والرياضية، كما دعا الشركات والمؤسسات ورجال الأعمال ومحبي العمل الخيري الى المساهمة ودعم أنشطة هذه الدورة للوصول بها إلى الهدف المنشود وهو خدمة ومساعدة الأيتام ورسم البسمة على شفاههم ومساعدة عوائلهم وتحقيق طموحاتهم.