معدل التقييم : 1.4 (عدد الأصوات : 218)


استراتيجية الوزارة

آخر تحديث 02 ربيع الأول 1444

تباين الألوان

تغيير حجم الخط

A+ A A-

استراتيجية الوزارة

مقدمة

تحظى وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية بدعم لا محدود من القيادة الرشيدة، نظير اتساع نطاقات إشرافها ومجالات عملها، ودورها الهام في تحقيق مستهدفات التحول الوطني وأهداف رؤية المملكة 2030. فهي تمتلك اليوم عـددا من الأهداف الاستراتيجية الراميـة إلـى تعزيـز كفـاءة وفاعليـة وجاذبيـة سـوق العمـل السـعودي وتعزيـز شـبكة الأمان والحمايـة الاجتماعية وزيـادة مسـاهمة القطـاع غيـر الربحـي فـي الاقتصاد الوطنـي، وتحقيـق تنميـة اجتماعيـة مسـتدام ورفع مستوى إنتاجية القطاع العام وتطوير أنظمته وزيادة مرونتها بما يعزز من أدواره في دعم إجمالي الناتج المحلي

فمنذ صدور الأمر الملكي الكريم رقم ( أ/ 455 ) في غرة رجب 1441 هــ ، القاضي بضم وزارة الخدمة المدنية إلى وزارة العمل والتنمية الاجتماعية، وتعديل مسماها ليصبح "وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية" والوزارة تحقق نتائجًا ملموسة تتناسب مع مستهدفات هذا القرار، حيث كان قرار الدمج بين الوزارتين خطوة موفقة أدت لنتائج محمودة بزيادة التنسيق والتكامل بين القطاعات والمساهمة في خلق فرص عمل للشباب والشابات في هذا الوطن الغالي ومحققة لتطلعات الدولة في الاستثمار في رأس المال البشري وتحقيق مستهدفات التنمية المحلية المستدامة.

وقد عملـت الـوزارة علـى تطويـر استراتيجيتها واعتمادهـا فـي شـهر مايـو2020 وفق أفضل الممارسات المتبعة في التخطيط الاستراتيجي بهدف توفير خارطة طريق شاملة ومتكاملة لتحقيق رؤيتها المستمدة من رؤية المملكة 2030، التي طورت بالمواءمة مع الاستراتيجيات القطاعية التي تتولى الوزارة الإشراف على تنفيذها.

وتشمل استراتيجية وزارة المــوارد البشــرية والتنميــة الاجتماعية قطاعاتها الأربعة (قطــاع العمــل، التنميــة الاجتماعية، الخدمــة المدنيــة و الخدمــات المشــركة) وقد رسمت رؤيـة ورسـالة وزارة المـوارد البشـرية والتنميـة الاجتماعية، لتبين الطموح وما تقدمــه مــن خدمــات لكافة المستفيدين في   القطاعات الخــاص والعــام وغير الربحي ، كجهــة تشـريعية وإشرافية فـي المقـام الأول، ثـم كجهـة خدماتيـة وداعمـة مـن خـلال العمـل مـع الأفراد والجهـات ذات العلاقـة لتحسـين بيئـة العمـل وتحويلهـا إلـى بيئــة جاذبــة وذات معايــر عاليــة الجــودة. إضافــة إلــى رفــع حصــة الســعوديين والســعوديات فــي المشــاركة فــي ســوق العمــل وتمكيــن المــرأة، وذلــك مــن خلال المبــادرات والمشــاريع والبرامج الــتي تسهم في كفاءة وإنتاجية الاقتصاد والتنمية المستدامة والعيش الكريم للجميع من خلال تميز مؤسسي مستدام.

الرؤية :

مجتمع حيوي ممكن، و بيئة عمل متميزة نحو سوق عمل جاذب

الرسالة :

تمكين الفرد والمجتمع والمؤسسات، وتعزيز المسؤولية المجتمعية، والارتقاء بسوق العمل من خلال تطوير السياسات والتشريعات, وتمكين منسوبي الوزارة من تقديم تجربة مميزة للعملاء.

القيم:

  • التركيز على العملاء
  • المسؤولية المجتمعية
  • المشاركة
  • التعاون
  • التميّز

الأهداف الاستراتيجية:

  • دعم سوق عمل متوائم
  • تحسين إنتاجية وأداء القوى العاملة
  •  تحقيق الفائدة والعدالة الاجتماعية لجميع افراد المجتمع
  •   تحقيق المستوى الأمثل في تجربة العميل وتعزيز الصورة الذهنية
  •  رفع كفاءة الإنفاق على القوى العاملة في القطاع العام
  •  تعزيز التعاون والتواصل الدولي
  •  ضمان خدمات رعاية وحماية اجتماعية فعالة وشاملة
  •   دعم إصلاحات سوق العمل وتطبيقها
  •  رفع مستوى الامتثال في سوق العمل
  •  زيادة مشاركة وتكمين القوى العاملة وشموليتها
  •  تعزيز الاعتماد على الذات للأسر والافراد
  •  تقديم خدمات تنموية اجتماعية مستدامة
  •  تحقيق كفاءة الانفاق وتعزيز الإيرادات
  •  تعزيز التحول الرقمي
  •  تحسين تجربة الموظف والتركيز على رضا العملاء
  • تحقيق التحول الاستراتيجي والانتقال للدور التنظيمي والاشرافي

أبرز المبادرات والمشاريع التي تعمل عليها الوزارة

  • تشجيع العمل عن بعد.
  • تحسين العلاقة التعاقدية بين العامل وصاحب العمل .
  • تحفيز الجهات المُوظفة لتطوير بيئات موائِمة للأشخاص ذوي الإعاقة .
  • برنامج الثقافة العمالية
  • تشجيع العمل المرن
  • التدريب الموازي لمتطلبات سوق العمل
  • توفير خدمات رعاية الأطفال للنساء العاملات (قُرة)
  • بناء ثقافة ومحفزات العمل التطوعي
  • تأهيل القوى العاملة وتوفير فرص العمل في القطاع غير الربحي.

أبرز المبادرات والمشاريع المستقبلية التي تعمل عليها الوزارة (برنامج جودة الحياة)

  • تطوير الخدمات المخصصة للوافدين وإصدار دليل الخدمات

للمزيد عن استراتيجية وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية اضغط هنا

أرشيف استراتيجية وزارة الموارد البشرية والتنمية الاجتماعية

 

 

عدد التعليقات: 0

إضافة تعليق جديد